شـ؛ـات ومنتـ؛ـدى افـ؛ـا مينـ؛ـا

الانبا مينا مطران كرسي جرجا وتوابعها
 
ava-menaالبوابة**س .و .جقائمة الاعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخولالتسجيلالرئيسية

شاطر | 
 

 استفانوس الشهيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ava-mena
Admin
Admin


ذكر
عدد الرسائل : 2531
العمر : 25
العمل/الترفيه : تصميم منتديات وشتات
العمل/الترفيه : محاسب شركه
بلــدك : جـرجـا
المزاج :
تاريخ التسجيل : 17/01/2008

مُساهمةموضوع: استفانوس الشهيد   الخميس يونيو 12, 2008 6:00 am


استفانوس والنظر إلى المسيح الممجد

أما هو فشخص إلى السماء وهو ممتلئ من الروح القدس فرأى مجد الله ويسوع قائماً عن يمين الله (أع7: 55)

إذا امتلأ الإنسان من الروح القدس، فإلى أين ينظر؟ وما الذي يميز شهادته؟ لقد حوَّل الروح القدس قلب استفانوس عن ضيقته الحاضرة إلى الرب نفسه، حيث هو الآن في مجد الله. لقد جعله الروح القدس يتفرَّس في ذلك الشخص المبارك الذي أحبه وبذل نفسه لأجله. جعله ينشغل بذلك الإنسان الممجد الذي كان منذ وقت قصير قد تألم بيد مسلّميه وقاتليه، والذي كان بلا شك يقوِّي إيمان خادمه ويشجع قلبه ويضع أمام نظره الإكليل الذي أُعد له. وهكذا الروح القدس يحوِّل أنظارنا دائماً إلى المسيح الممجد.

لهذا فشهادة استفانوس للآخرين كانت عن هذا الشخص العجيب الذي ملأ نفسه وشغل فكره وحلّ في أعماق قلبه. لقد امتلك الرب قلبه لدرجة أنه قال « ها أنا أنظر السماوات مفتوحة وابن الإنسان قائماً عن يمين الله ». وهل كان يستطيع في فرصة كهذه أن يتكلم عن شيء غير الرب الممجد؟ وما أعظمها شهادة! إنها لم تكن عقيدة أو تعليماً كتابياً مهماً كان صحيحاً أو هاماً في موضعه، بل ما رآه وانشغل به كان الرب نفسه. فالمسيح الممجد هو بلا شك ما يحوّل الروح القدس قلوبنا إليه، وما يقودنا بالنعمة إلى تقديمه للآخرين.

ونتيجة انشغال استفانوس بالمسيح في السماء في كل نعمته ومجده، أنه تمثّل بسيده. إن هذا الشهيد المتألم استطاع أن يطلب من أجل الذين أبغضوه واحتقروه « ثم جثا على ركبتيه وصرخ بصوت عظيم يا رب لا تُقِم لهم هذه الخطية ». لا بل نراه، وحجارة قاتليه القُساة تنهال على جسمه مهشمة إياه للموت، يستودع نفسه، في هدوء وثقة، للرب قائلاً « أيها الرب يسوع اقبل روحي » وفي هذا نرى أن هذا الخادم المتألم على الأرض، بتثبيت نظره في الرب في السماء، استطاع على قدر قياسه أن يتمثل بسيده في مسيره على الأرض، ذلك السيد المبارك الذي في آلامه على الصليب صلى من أجل قاتليه قائلاً « يا أبتاه اغفر لهم لأنهم لا يعلمون ماذا يفعلون » (لو23: 34). وأيضاً ختم سبيله هنا، سبيل الآلام، بالعبارة « يا أبتاه في يديك أستودع روحي » (لو23: 45).

من هذا يتضح أننا إذا أردنا أن نتمثل بالمسيح في حياتنا على الأرض، فيجب أن ننشغل به، ننشغل بذلك الشخص المبارك الموجود عن يمين الله.


_________________
مـنـتـدى افـا مـيـنـا الـجـديـد لـلـدخـول اضـغـط هـنـا

7
7
77
7777
77
7
نـرجـو منـكـم التـسـجـيـل مـن جـديـد
والـمـشـاركـة مـن جـديـد وشـكـرا لـتـعـب مـحـبـكـتـم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.ava-mena.com/vb
tena
شخصيـات هامة


انثى
عدد الرسائل : 939
العمر : 23
العمل/الترفيه : اشل الناس
بلــدك : حضن الاب
المزاج :
تاريخ التسجيل : 09/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: استفانوس الشهيد   الخميس يونيو 12, 2008 10:35 am

ميرسى فيجو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ava-mena
Admin
Admin


ذكر
عدد الرسائل : 2531
العمر : 25
العمل/الترفيه : تصميم منتديات وشتات
العمل/الترفيه : محاسب شركه
بلــدك : جـرجـا
المزاج :
تاريخ التسجيل : 17/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: استفانوس الشهيد   الجمعة يونيو 27, 2008 6:18 am

ميرسي ليكي انتى يا تينا وربنا يبارك حياتك

_________________
مـنـتـدى افـا مـيـنـا الـجـديـد لـلـدخـول اضـغـط هـنـا

7
7
77
7777
77
7
نـرجـو منـكـم التـسـجـيـل مـن جـديـد
والـمـشـاركـة مـن جـديـد وشـكـرا لـتـعـب مـحـبـكـتـم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.ava-mena.com/vb
 
استفانوس الشهيد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شـ؛ـات ومنتـ؛ـدى افـ؛ـا مينـ؛ـا :: المنتدى المسيحى :: منتدى سير القديسين-
انتقل الى: